مارلين مونرو تعود إلى الأضواء!

مارلين مونرو

مارلين مونرو

مارلين مونرو

مارلين مونرو

من المعروف أن ماكس فاكتور كان الشخص المبدع الذي يقف خلف تحويل نورما جين إلى مارلين مونرو بإطلالة تجميل فريدة من نوعها أسرت قلوب العالم. واليوم، تحتفل ماكس فاكتور بهذه الحكاية الرائعة، من خلال الإعلان عن مارلين مانرو سفيرةً عالمية للتألق. ويمثل العام 2015 مرور 80 عاماً على افتتاح ماكس فاكتور أبواب استديو التجميل الخاص بهوليوود، ليضع لمساته المميزة التي غيّرت إطلالات نخبة نجوم هوليوود. ومن أهم عميلاته نورما جين التي دخلت الاستديو الخاص به في أواخر أربعينات القرن الماضي كفتاة سمراء، وخرجت من الغرفة بفضل لمساته الساحرة،  بشعر أشقر بلاتيني بالكامل، كأول إطلالة جمال تليق بمارلين مونرو. ومنذ ذلك الوقت، تم استخدام مكياج ماكس فاكتور لتحويل مارلين مونرو إلى أيقونة فريدة من نوعها. واليوم تعلن ماكس فاكتور عن مارلين مونرو سفيرةً عالمية للتألق. ومن المقرر أن تشكل هذه الشراكة المثيرة مصدر وحي للعديد من السيدات حول العالم، للحصول على تغيير شخصي نحو التألق، لم يكن يتخيلنه من قبل، في هذه الفترة من العام التي يكن فيها أكثر انفتاحاً على الفرص الجديدة من أي وقت مضى.
 
وتقول بات ماكغراث، مديرة التصميم الإبداعي العالمية في ماكس فاكتور: "جعلت مارلين من الشفاه الحمراء المغرية، والبشرة الغنية بالكريم، والعيون المحددة بشكل درامي، الإطلالة الأكثر شهرة في عالم الجمال لفترة الأربعينات، وهي إطلالة تستمر في الهيمنة على قطاع الجمال والأزياء. إنها الإطلالة الفائقة التي تحدد التألق، ولا يمكن مقارنتها بأي شيء آخر. ولا يزال لون Ruby Tuesday المستوحى من أحمر الشفاه المفضل لمارلين من ماكس فاكتور، اللون الأحمر المفضل لدي للحصول على لمسة فورية من التألق، وهو يستمر في كونه أحد أكثر الألوان شعبية لخبراء المكياج والسيدات على حد سواء. إنه الأحمر المتألق الفائق".
 
وأضافت: "تم اقتباس ملامح وجه نورما جين وإبداعها بشكل درامي في المكياج، من خلال التحليل المخبري وفنون المكياج. كانت بشرتها غنية بالكريم وخالية من العيوب، وحصل شكل عينيها على امتداد أكبر من خلال الاستخدام الذكي لمحدد العيون، في حين أحيطت شفتاها بلون أحمر مغر، لتكون المحور الرئيسي لكامل الإطلالة. ومن خلال فنون المكياج واستخدام المنتجات المناسبة، ساعدت ماكس فاكتور سيدات اليوم في التعرف على أفضل منتجاتها ليتمكن من الوصول إلى التغيير الخاص بهن في عالم الجمال.