إبداعات السينما الإفريقية في المغرب

تشارك 16 دولة إفريقية في فعاليات الدورة الـ15 لمهرجان السينما الإفريقية الذي سيعقد في مدينة خريبكة المغربية بين 30 يونيو الجاري و7 يوليو القادم، وستتنافس 12 فيلما على جوائز المسابقة الرسمية المتراوح قيمتها بين 20 و 70 ألف درهم. وأشارت الجهة المنظمة للمهرجان إلى أن الأفلام المشاركة في التظاهرة يعود تاريخ إنتاجها إلى سنتي 2011 و2012، شارحةً أن المعيار المحدد لاختيارها كان القيم الفنية والتاريخية والإنسانية التي تعبر عنها هذه الأعمال. وستشارك البلدان المغاربية في هذا الحدث الفني بخمسة أفلام هي "ديما براندو" للمخرج التونسي بهي ريدحا و"كم تحبني" للجزائرية فاطمة الزوهرة زموم و"قاف القمر" للمصري خالد يوسف و"موت للبيع" لفوزي بنسعيدي و"الأندلس مون آمور" لمحمد نظيف من المغرب. أما باقي الدول الإفريقية، فستشارك بأفلام " اليوم" للسنغالي آلان كوميز و"شباك العناكب" للمالي إبراهيما تور و"قلادة ماكوكو" للغابوني هونري جوزيف كومبا و"باييري الوطن" للبوركينابي بيير ياميوغو و"ماتيير كريز" للرواندي كيفو روهو راهوزا و"كل شيء على ما يرام" للأنغولي بوكاس باسكوال و"فيفا ريفا" للكونغولي دجو مومكا. ويرأس لجنة تحكيم المسابقة الرسمية لهذا العام الناقد السينمائي المغربي محمد الدهان، وتتضمن اللجنة نخبة من الأسماء المحلية والدولية ذات ثقل في مختلف حقول الإبداع والمعرفة وهي أوزانج سيلوكي كييفر (فرنسا) وسيديكي باكابا (كوت ديفوار) وسوما أرديوما (بوركينافاسو) وجيرار إيسومبا (الكاميرون) وليلى واز (تونس) ونوفيسة سباعي (المغرب).