أوباما يختار سيدة أعمال لحقيبة الداخلية

باراك أوباما و سالي جويل

باراك أوباما و سالي جويل

باراك أوباما و سالي جويل

باراك أوباما و سالي جويل

باراك أوباما و سالي جويل

باراك أوباما و سالي جويل

أعلن الرئيس الأميركي باراك أوباما اختيار سالي جويل، الخبيرة في شؤون البيئة والرئيسة التنفيذية لشركة ملابس ومعدات، لتولي حقيبة  وزارة الداخلية. وجويل هي الرئيس التنفيذي لـ"ريكريشنال إيكويبمنت إنكوربوريتد" ومقرها في كينت بواشنطن، وهي سلسلة متاجر تجزئة وتقدر مبيعاتها السنوية بحوالي ملياري دولار. ووصف أوباما جويل بأنها "زعيمة قوية وقادرة وأنها خبيرة في مسائل الطاقة والمناخ والتي تعتزم رسم ملامح مستقبلنا وهي تعرف أنه لا يوجد تعارض بين أن تكون مديرة أعمال ناجحة وبين تقدمنا الاقتصادي". وعملت جويل بحسب وكالة الأنباء الألمانية في بنوك تجارية قبل أن تشغل منصب الرئيسة التنفيذية في ريكريشنال إيكويبمنت إنكوربوريتد قبل ثماني سنوات، وبدأت حياتها المهنية مهندسة في صناعة النفط،. وإذا أقر مجلس الشيوخ ترشحيها، ستخلف كين سالازار الذي استقال من منصبه لقضاء مزيد من الوقت مع أسرته.