أنغام تتحدث من الدوحة عن أخبارها

أنغام تتحدث من الدوحة عن أخبارها

أنغام تتحدث من الدوحة عن أخبارها

أنغام تتحدث من الدوحة عن أخبارها

أنغام تتحدث من الدوحة عن أخبارها

أنغام تتحدث من الدوحة عن أخبارها

أنغام تتحدث من الدوحة عن أخبارها

الدوحة – خاص اعتبرت النجمة المصرية أنغام ان حلول اي فنان في الدوحة يفترض عليه التحضير بشكل مختلف لأن المهرجانات والحفلات التي تقدم في قطر تفرض على الفنان ان يرسم لنفسه شكلا مختلفا عن ماهو متعارف عليه. وأكدت أنغام التي كانت تتحدث الأربعاء في مؤتمر صحافي عقدته لمناسبة حفلها،  وأداره الزميل الإعلامي فواز مزهر، أن ما يميز مهرجانات الدوحة أن لها دائما هوية معينة وتتناول مواضيع مميزة. تحدثت أنغام عن اقتحامها لمجال الدراما التلفزيوية من خلال دورها في مسلسل "في غمضة عين" فأكدت أن هذا لا يعني أنها تدير ظهرها للغناء الذي يبقى مجالها الغالي ولكنها تريد استثمار نجوميتها في التمثيل لاقتحام قلوب الأسر في قلب بيوتها، خاصة وأن الدراما لها جمهور مختلف عما اعتادت عليه في مجال الغناء الذي يمكن للفنان فيه أن تكون له الكلمة الفصل في اختيار الفكرة واللحن ونوع الموسيقى على خلاف الداما التي تحتاج الى خصوصيات اخرى.   وعما أشيع بخصوص خلافها مع الممثلة داليا البحيري التي شاركتها بطولة المسلسل، قالت أنغام أنها لا تشعر بأن هناك مشكلة مع داليا التي تكن لها كل تقدير واحترام وبالتالي لا تدري من أجبرها على أن تشارك في المسلسل ما دامت لم تقتنع بالدور الذي عرض عليها ولماذا تريد خلق المشاكل معها، علما أنها لا تشعر بأن داليا تهمها في الأساس لأنها ليست صديقتها وليست هناك كيمياء فنية يمكنها أن تجمعها معها لكن المسلسل فرض عليها التعامل معها، علما أنها كفنانة ليست مجبرة على أن تصادق كل من يجمعه عمل معها ما دام يمكنها أن تقدم أنجح الأعمال مع شعراء وملحنين دون أن تربطها بهم صداقات. وفي الوقت نفسه هناك أصدقاء ومقربين منها ساهموا في تقديم أعمال ناجحة كثيرة لها، فالنجاح، تواصل أنغام حديثها في المؤتمر الصحفي، لا علاقة له بالصداقات أو غيره ما يجعل تصريحات داليا البحيري غريبة نوعا ما خاصة مع بداية بث المسلسل على الفضائيات ما يستلزم دعمه عوض الدخول في صراعات فارغة لن تقدم أو تؤخر. من جانب آخر، أكدت أنغام أن النجومية بلا رصيد فني قد لا تمنح صاحبها أي قيمة، وذلك ردا على سؤال يتعلق بنجاح الفنانة شيرين عبدالوهاب في أن تغدو من نجمات الصف الأول، غير أن هذا حسب قولها لا يعني أنها تطعن في نجومية شيرين التي عملت منذ الصبا على أن تكون من أهم النجمات العربيات، مشيرة إلى أن هذا وقت شيرين عبد الوهاب، لكن هذا لا يعني أن باقي الفنانات سيتم ركنهن على الرف، خصوصاً وأن شيرين صوت مصري هام بدليل وجودها ومشاركتها في مهرجان ربيع سوق واقف ممثلة لمصر، غير أنها لا يهمها أن تكون وحدها أو تكون شيرين وحدها بل الوسط الفني في حاجة لأكثر من صوت نسائي كي يكون لكل واحدة رصيد فني تتواجد به في المهرجانات العربية. وبخصوص رأيها في بعض الفنانات اللبنانيات لم تتردد أنغام في القول أن نانسي عجرم تعجبها وتحبها شكلا وصوتا، لكن أشرطة إليسا لا تفارق سيارتها. وبشأن غيابها عن سوق الألبومات منذ 2010 رغم انها تطلق اغنيات منفردة تحقق فيها شهرة كبيرة مثل "لو كنت سارح" و"نفسي أحب"، اوضحت انغام  أنها لا ترى عيبا في ذلك لأن المهم بالنسبة لها هو أن تكون متواجدة ولو من خلال هذه الأغنيات خصوصا وأن الألبوم أصبح مكلفا وأصبحت شركات الإنتاج تتفادى تحمل تكاليفه في ظل انتشار القرصنة وسرعة انتشار الأغنيات على الانترنت ما أصبح يتطلب البحث عن حلول لهذه المعضلة.