أنشطة الدكتورة السعودية سامية العمودي ليوم السرطان

فريق عمل المركز والمتطوعات

فريق عمل المركز والمتطوعات

فريق العمل يشرح لذوي الاحتياجات الخاصة لان لهم حقوق علينا

فريق العمل يشرح لذوي الاحتياجات الخاصة لان لهم حقوق علينا

سجادة منقوش عليها اسم سرطان الثدي بالعربية

سجادة منقوش عليها اسم سرطان الثدي بالعربية

دكتورة سامية العمودي مع فريق العمل والمتطوعات في فعالية اليوم العالمي للسرطان.

دكتورة سامية العمودي مع فريق العمل والمتطوعات في فعالية اليوم العالمي للسرطان.

د. سامية مع السيدة لارا بوش

د. سامية مع السيدة لارا بوش

د. سامية في الملتقى العالمي للسرطانات النسائية بواشنطن

د. سامية في الملتقى العالمي للسرطانات النسائية بواشنطن

توعية الأطفال هي الأساس

توعية الأطفال هي الأساس

جدة – إسراء عماد بعد صدور الموافقة السامية من مقام خادم الحرمين الشريفين بتعيين الدكتورة سامية العمودي كأول امرأة خليجية في عضوية مجلس إدارة الإتحاد الدولي لمكافحة السرطان بجنيف، تقوم الدكتورة سامية بدورها كمرأة سعودية في الاتحاد بمشاركة المنظمات العالمية لشنّ حرب جماعية ضد السرطان نحو غد خالي من السرطان لكل نساء العالم. تتحدث الدكتورة سامية العمودي لـ "هي" عن نشاطاتها خلال الأيام السابقة بالتزامن مع اليوم العالمي للسرطان. مسؤولية تقول دكتورة سامية: "أحمل مسؤولية المشاركة في نشر الوعي بمخاطر سرطان الثدي لمحو المعتقدات والأفكار الخاطئة التي يعتقدها الأفراد عن مرض السرطان، لذلك قمنا بعدد من الفعاليات في مركز الشيخ محمد حسين العمودي بالمشاركة في هذا اليوم العالمي". فعالية المستشفى الجامعي بجدة وتكمل العمودي "كما قمنا بفعالية في المستشفى الجامعي بجدة افتتحها عميد كلية الطب الأستاذ الدكتور محمود الأحول وضعنا خلالها كتيبات عن المعتقدات الخاطئة الشائعة في مجتمعنا حول مرض السرطان، وقام الطلبة والطالبات في كلية الطب مع فريق المركز بتوزيع الكُتَيِّب ونشر هذه المعلومات لتثقيف المراجعين في المستشفى". للأطفال وذوي الاحتياجات الخاصة حقوق  واردفت: "لأننا في المركز نهتم بنشر الوعي بين كافة أطياف المجتمع وشرائحه من أطفال وبالغين، اولينا ذوي الأحتياجات الخاصة اهتماما بالغا وخاصا لأن لهم حقوق علينا في نشر الوعي بينهم". الملتقى العالمي للسرطانات النسائية  وتضيف دكتورة سامية: "كما شاركتُ شخصيا بتلبية دعوة للملتقى العالمي للسرطانات النسائية التي أقامته مؤسسة سوزان ج كومن في واشنطن يوم الرابع من فبراير، والتقيت بالسيدة الأولى سابقاً لورا بوش والتي كانت المتحدثة الرسمية هناك، وتم تقديم سجادة منقوش عليها اسم سرطان الثدي بالعربية، والسيدة نانسي برينكر رائدة التوعية بسرطان الثدي في أميركا، كما قمنا بعمل فيلم خاص باليوم العالمي لسرطان الثدي تحت مسمى "وردي" لأن هذا العالم أصبح ورديا بفضل التقدم في العلاجات والأمل في الشفاء ومواصلة الحياة بشكل شبه طبيعي".  لمزيد من التفاصيل عن فيلم وردي