أنزيم بروتيني قد يشكل مدخلا لعلاج السرطان

أعلن خبراء أمريكيين وايطاليين، عن اكتشاف نوع من الأنزيمات البروتينية "قد يكون طريقا لعلاج أمراض السرطان".

 وأوضح الفريق الطبي في بيان أن الأنزيم البروتيني المعروف باسم (غاما كيناز بي - 3) يلعب دورا رئيسيا في زيادة التهاب الأورام السرطانية.

 وأضاف أن الدراسات أثبتت أن وقف عمل هذا الأنزيم البروتيني أدى إلى خفض تطور الأورام السرطانية والحد من سرعة تطورها وانتشارها.

 وأعرب الفريق عن اعتقاده أن هذا الأنزيم البروتيني سيكون طريقا لأنواع جديدة هدفا علاجية جديدة بالنسبة لمعظم مراض الأورام السرطانية "إن لم يكن كلها".

وقالت رئيسة الفريق البروفيسور جوديث فارنر "لقد وجدنا نقطة واحدة متقاربة عندما سددنا أنزيم (غاما كيناز بي - 3) رأينا انخفاضا كبيرا في التهاب الورم وانخفاض نموه وهذا قد يكون هدفا هاما جدا لاكتشاف الوسائل العلاجية للمستقبل لمختلف أنواع الأمراض السرطانية".