أميرة موناكو والحنين لموطنها

الأميرة خلال زيارتها للمدرسة

الأميرة خلال زيارتها للمدرسة

خلال الحفل الخيري

خلال الحفل الخيري

خلال الحفل الخيري

خلال الحفل الخيري

الأميرة مع أطفال المدرسة

الأميرة مع أطفال المدرسة

لم تقتصر زيارتها لجنوب إفريقيا  على نشاطاتها الانسانية، بل الحنين هو الذي جعلها  تحلق من موناكو- موطن زوجها-  إلى موطنها الأصلي. أين حظيت باستقبال رسمي حافل، وكما عرفوها حافظت الأميرة شارلين ويتستوك زوجة أمير موناكو على بساطتها وتواضعها.
وقامت بزيارة إلى مدرسة  "Farramere Primary School"، حيث استقبلها الأطفال بتشورت مكتوب عليه اسمها. وعبرت الأميرة من هناك على إرادتها في مساعدة الأطفال ( غير الطبيعيين)  الذين تتراوح أعمارهم ما بين 5 و 13 سنة.
والجدير بالذكر أن  المدرسة تقع بالقرب من مدينة Benoni وهي المدينة التي قضت فيها الأميرة طفولتها.ومن جهة أخرى  تألقت السباحة الأولمبية السابقة خلال حفل خيري  أقيم بمدينة Josi.