أميرة تايلاند تغادر المستشفى

 الأميرة مها شاكري

الأميرة مها شاكري

  غادرت الأميرة مها شاكري اليوم مستشفى الملك شولالونغكورن التذكارية، بعد أن أكد الأطباء إمكانية مغادرتها، والتعافي خارج المستشفى. بدت الأميرة بحال صحية ومتوردة، وقد تجمع حولها المهنئون في الطابق الأرضي للمستشفى عند مغادرتها، وبدوا سعداء بتماثلها للشفاء، وظلوا يهتفون "عاشت الأميرة"، حتى غادر موكبها المستشفى. كانت الأميرة مها قد خضعت لجراحة استئصال رواسب كالسيوم من صدرها، اكتشفها الأطباء بمستشفى الملك شولالونغكورن التذكارية حين كانت تجري الفحص الطبي السنوي لها، فتم احتجازها في المستشفى لحين إجراء جراحة استئصال. خضعت الأميرة البالغة من العمر 57 عامًا للجراحة ، وذكر الديوان الملكي في بيانه أن الجراحة كانت ناجحة، وتم استئصال ترسبات الكالسيوم، وكانت الأميرة في صحة جيدة ودرجة حرارة جسمها طبيعية، كما أُجري لها فحص شامل أكد عدم وجود أورام سرطانية. غير أن الأميرة مها بقيت في المستشفى حتى تتعافى تمامًا.