أماندا سي فريد تريد البقاء في أميركا

Amanda Seyfried

Amanda Seyfried

Amanda Seyfried

Amanda Seyfried

Amanda Seyfried

Amanda Seyfried

Amanda Seyfried

Amanda Seyfried

يبدو أن النجمة أماندا سي فريد تعشق البقاء والعيش في الولايات المتحدة، فهي لم تتخيل نفسها تتحرك بعيدا عنها أو العيش في مكان أخر، على الرغم من أنها تحب السفر لجميع أنحاء العالم وخصوصا لندن ولكن للمتعة فقط. يشار الى أن أماندا كانت على علاقة سابقة بالممثل البريطاني دومينيك كويز حيث شاركته البطولة في فيلم Mamma Mia! وقضت معه الكثير من الوقت في لندن، إلا أنها تصر على أن الولايات المتحدة هي وطنها وتفضل القدوم إلى بريطانيا فقط للاسترخاء والتسوق. وقالت: "لقد عشت في لندن ولكنني لا أريد العيش فيها مرة أخرى فهي ممتعة فقط للزيارة ولكني أحب الشمال الشرقي من بلدي".