أكثر المشاهير الحوامل أناقة

الدوقة كايت ميدلتون

الدوقة كايت ميدلتون

ممثلة تلفزيون الواقع والمصممة كريستن كافالاري

ممثلة تلفزيون الواقع والمصممة كريستن كافالاري

النجمة جيسيكا ألبا

النجمة جيسيكا ألبا

النجمة ريز ويثرسبون

النجمة ريز ويثرسبون

بيونسيه

بيونسيه

إعداد: نبال الجندي لا شك أن إحدى أكثر الفترات صعوبةً التي تمر على المرأة هي فترة الحمل من عدة جوانب؛ عدا عن التغييرات والهورمونية (الشعور بالغثيان عند البعض) وأسلوب الحياة الجديد الأكثر هدوءاً، تأتي التغييرات الجسدية من زيادة في الوزن والانتفاخ لتؤدي إلى الشعور بالكآبة والإحباط. لكن الأمر ليس مسموحاً عند نجمات هوليوود اللواتي تكبر من حولهم هالة الأضواء والملاحقات الإعلامية لترافقهم في جميع مراحل حملهن. لذا، تراهن تحرصن على الظهور بابهى حلّة وتسعين لتحويل حدث الأمومة القادمة إلى مناسبة للتألق بأجمل الملابس وأكثرها أناقة. ولا ندعي أن جميع أمهات المستقبل الشهيرات نجحن في التحوّل إلى مثال أناقة يحتذى من السيدات الحوامل، ولكننا سلّطنا الضوء على النجمات اللواتي حافظن على رشاقتهن، أقمن ستايلاً من اللباس خاصاً بهنَ كما استطعن وبذكاء تجنّب السنة الانتقادات اللاذعة التي طالت البعض كالنجمة كيم كارداشيان، أشهر النجمات الحوامل حالياً، على زيادة وزنها وعدم معرفتها اختيار ما يليق بها. الأمر الذي حدث ايضاً مع النجمة جيسيكا سيمبسون التي اتهمتها الصحافة بإهمال جسدها واختيار ملابس حمل لا تليق به. ومن أكثر الحوامل شهرةً وأناقة الدوقة كايت ميدلتون التي لم يتغير ستايل ملابسها الراقي والأنيق وتبدو فخورة بحملها حيث تظهرها الصور في جميع المناسبات وهي تحتضن بطنها الصغير. كما نذكر نجمة تلفزيون الواقع والمصممة كريستين كافالاري التي بقيت تشع جاذبية ورشاقة ببساطة ملابسها وباعتمادها الحزام الرفيع تحت البطن والفساتين الناعمة كما ارتدت الفساتين الطويلة والسراويل الفضفاضة المزركشة. وخلال فترتي حملها بكل من ابنتيها، لفتتنا النجمة جيسيكا ألبا بجسدها الذي امتلأ قليلاً من دون زيادة وزن ملفتة. وقد ارتدت ملابسها العادية خلال أكثر شهور الحمل، وحافظت على ستايلها الشبابي الرياضي وبالأخص في تنسيق إكسسواراتها العصرية مع ملابسها حتى أواخر أيام الحمل. أما شاغلة الناس وابنة هوليوود المدللة بيونسيه فلم تتكلم الصحافة عن زيادة وزنها خلال الحمل، لأن جسدها الأنثوي الممتلىء أصلاً كان من المتوقع أن يتدوّر بشكل أكبر، وهي من أسرع النجمات التي عادت لوزنها الطبيعي. أما ملابسها في الحمل فاختارت أكثرها من مجموعات أهم المصممين في أسبوع نيويورك للموضة عام 2011 وحرصت على ارتداء الألوان التي تعكس سمرة بشرتها الذهبية. أما مجوهراتها الفاخرة فجاءت لتظهر أناقة ملابسها بشكل كبير. أما النجمة الطفولية الملامح ريز ويثرسبون والتي أظهرت أناقتها بالأخص في حملها الثالث عام 2012. وقد ساعدتها قامتها القصيرة وجسدها الناعم في الظهور بطلة رقيقة بالأخص في فساتين الحمل الصيفية التي تصل أكثرها إلى حدود الركبة. كما كان ذوقها ممتازاً في اختيار الألوان، كعندما ظهرت في "مهرجان كان السينمائي" وهي حامل في شهرها الخامس، وقد ارتدت فستاناً بأكمام طويلة وأعطته حيوية بارتدائها حذاء رائع باللون الوردي معه.