أقوال المصممة دوناتيلا فيرساتشي

Versace Woman عام 2001 في متجر هارودز لدى إطلاق عطر

Versace Woman عام 2001 في متجر هارودز لدى إطلاق عطر

دوناتيلا فيرساتشي قبل وبعد العمليات الجراحية التجميلية

دوناتيلا فيرساتشي قبل وبعد العمليات الجراحية التجميلية

دوناتيلا فيرساتشي مع صديقتها المقربة لايدي غاغا

دوناتيلا فيرساتشي مع صديقتها المقربة لايدي غاغا

دوناتيلا فيرساتشي

دوناتيلا فيرساتشي

عام 1992 دوناتيلا فيرساتشي مع طليقها حالياً بول بيك وولديهما أليغرا وداعام 1992 دوناتيلا فيرساتشي مع طليقها حالياً بول بيك وولديهما أليغرا ودا

عام 1992 دوناتيلا فيرساتشي مع طليقها حالياً بول بيك وولديهما أليغرا وداعام 1992 دوناتيلا فيرساتشي مع طليقها حالياً بول بيك وولديهما أليغرا ودا

في يونيو عام 1995 مع شقيقها الراحل المصمم جياني فيرساتشي

في يونيو عام 1995 مع شقيقها الراحل المصمم جياني فيرساتشي

مع الامير تشارلز خلال عرض أزياء خيري

مع الامير تشارلز خلال عرض أزياء خيري

مع بريتني سبيرز عام 2002 وكلاهما ترتديان من فيرساتشي

مع بريتني سبيرز عام 2002 وكلاهما ترتديان من فيرساتشي

إعداد: نبال الجندي لا أحد يستطيع أن ينكر فضل دوناتيلا فيرساتشي في استمرار وتقدم إمبراطورية "فيرساتشي" للموضة الإيطالية، بعد مقتل شقيقها المصمم العالمي جياني فيرساتشي عام 1997. بفضل موهبتها في التصميم، وكونها الذراع الأيمن لشقيقها الراحل والمصدر الأكبر لإلهامه، بقيت علامة " فيرساتشي" و Versus التي سجلها شقيقها باسمها في تقدم مستمر ولم تخسر شيئاً من بريقها والخط الذي رُسِم لها. في الثاني من مايو، أي بعد أيام قليلة، تحتفل دوناتيلا فيرساتشي بعيد ميلادها الثامن والخمسين، ولكن الأيام المرة والألم الذي تجرّعته في حياتها يجعلها تبدو أكبر من سنها بكثير، فلم تفلح عمليات التجميل العديدة التي أجرتها ولا السمرة الاصطناعية التي تلون بها بشرتها في محو الحزن الذي لازمها منذ وفاة شقيقها وتوأم روحها جياني، إلى مرض ابنتها الوحيدة أليغرا لسنوات بمرض فقدان الشهية العصبي أو Anorexia Nervosa، إلى طلاقها من زوجها عارض الأزياء السابق بول بيك. هذا عدا الانتقادات والرسوم الكاريكاتورية والتشابيه الغريبة التي تطالها بها الصحافة الصفراء بسبب شكلها المتغيّر وسعيها لتبقى شابة في مظهرها. ولكن الحزن لم يزدها إلا إبداعاً ولم يجعلها تفقد الطاقة الإيجابية المنعكسة على تصاميمها. فقد قامت بإطلاق عطرها الخاص Versace Woman عام 2001. كما وسعت نطاق نشاط شركة فيرساتشي من الملابس وانطلقت في مجال الإكسسوارات، المفروشات المنزلية والفندقية، الديكورات الداخلية لتحوّل بذلك اسم Versace إلى نهج واسلوب حياة مترفة وخاصة. كما كانت تحضّر وتشرف بشكل شخصي على جميع عروض الأزياء العالمية التي تتضمن مجموعاتها، وقد أكسبها خبرتها في الموضة منصب الرئيسة الفخرية لعصبة Londons Fashion Fringe عام 2008 التي تخولها اختيار مواهب صاعدة في تصميم الأزياء. أما اجتماعياً فتحرص دوناتيلا فيرساتشي على الظهور في كافة المناسبات الهامة والحفلات الخيرية بالإضافة إلى المناسبات الخاصة لاصدقائها وأهمهم لايدي غاغا، الامير تشارلز، كاثرين زيتا جونز، بروس سبرينغستين، إلتون جون، جيورجيو ارماني، مادونا، كايت موس، كريستينا اغيليرا وغيرهم. أما بعض أشهر أقوال دوناتيلا فيرساتشي فهي: -الابتكار يأتي من تضارب الأفكار. -لا أحب شكلي على الإطلاق. -لا يمكن الادعاء أن الجميع يحبون فيرساتشي فيكون الأمر مملاً. الأفضل أن نحدث ردة فعل من أن لا يُحدث شيئاً. هذا هو الخطر بعينه. -في اللغة الإيطالية هناك عبارة تقول: لا تنام على الشهرة. -لا أحب التوازن. التوازن ليست كلمة يمكنك أن تستعملها في موضة فيرساتشي. -الموضة برمتها ترتكز على السعادة. إنها شيء مرح وهام ولكنها ليست دواءً شافياً. -من السهل جداً أن نصدر مجموعة ملابس تعجب الجميع من دون انتقاد ولكن الانتقاد هو جزء من الحياة ويجب أن نتقبّله. -أحياناً يخشى كبار المصممين أن لا يعرفهم الناس إذا تغيَر شكلهم إلى هذا القدر. (عن تغييرات شكلها) -إن سيدة الأعمال الناجحة تحتاج إلى مزيج ناجح من التصميم والعمليّة. ابحث عن القطعة المميزة التي تبتعد عن المألوف. -ديمي امرأة لديها أولاد ولديها عمل ولا تزال تبدو رائعة في الصباح الباكر.. تبدو مثيرة وهي ترتدي سروال جينز وسترة كما تبدو مثيرة في فستان سهرة. هذه هي رؤيتي للمرأة (عن ديمي مور). -أحرص على العودة بعد يوم عمل طويل إلى أولادي لأتناول معهم طعام العشاء. لا يمكنني القيام بذلك وانا ارتدي تنورة قصيرة. ولكن لن أقوم بذلك وأنا أرتدي سروال بيجاما وتي- شيرت قديمة. -أعشق لندن فهي مليئة بالطاقة.