أفخم أنواع الكافيار في الرياض

أحد أنواع الكافيار بالمحل

أحد أنواع الكافيار بالمحل

أفخر أنواع الكافيار المعروضة

أفخر أنواع الكافيار المعروضة

ثلاجة عرض الكافيار في المحل

ثلاجة عرض الكافيار في المحل

كافيار فاخر

كافيار فاخر

نوع فاخر من الكافيار

نوع فاخر من الكافيار

الرياض – شروق هشام تبنى ثلاثة شبان سعوديين فكرة تعريف المجتمع السعودي بغذاء الأثرياء "الكافيار"، فانتهزوا فرصة تجمعٍ عشاق المنتجات الفاخرة والمقتنيات النفيسة للاطلاع على النسخة الأولى لمعرض "لاكزوري" العالمي في العاصمة السعودية الرياض، لينفردوا في جناح يضم أفخر وأندر أنواع "الكافيار" الطبيعي الذي اجتذب عشرات الزوار، حيث أتيح لهم التذوق المجاني لأنواع فاخرة من الكافيار يصل أسعار بعض منها إلى مليون ريال سعودي للكيلوغرام الواحد. وعرض الجناح أصنافاً من الكافيار الذي يعدّ من أغلى أنواع الثروة السمكية في العالم نظراً لفوائده الصحية الجمة واحتوائه على فيتامينات هامة للجسم إلى جانب كونه مقوياً جنسياً. ويشرف على الجناح ثلاثة شبان سعوديين يديرون "الكافيار الذهبي"، التي تعد أكبر منظومة عربية لبيع وتسويق الكافيار. هذا الجناح الفاخر تختبئ وراءه قصة نجاح ملهمة عاشها هؤلاء الشبان من خلال مشروعهم الذي بدأ في عام 2005، وسط توتر وقلق بألا يحقق أي نجاح حينها. وسردت هذه القصة في كتاب تحت عنوان "عرش الكافيار يبقى سراً على الكثير وعشقاً للقليل"، حيث تلخص هذه القصة مشوار الكفاح الذي بدأه عبد العزيز الجويعي، المدير التنفيذي لشركة "الكافيار الذهبي"، والذي تعرض لإحباطات متعددة قبل أن يتخذ قرار بمشروع الكافيار مع أعز صديقين له هما عبد الله الغفيلي، وعبد العزيز السعيد. وكان الهدف البحث عن "مشروع تجاري يمثل أفضل غذاء ويستهدف النخبة من المجتمع". أطلق الشباب مشروعهم بافتتاح "الكافيار الذهبي" وكان أول معرض لبيع الكافيار في السعودية عام 2007، ليصل عدد نقاط بيعه الآن إلى 66 نقطة بيع للكافيار الفاخر. وأشار الجويعي في إحدى اللقاءات التلفزيونية، إلى إن النجاح لا يقاس بالمكان الذي وصلت إليه، ولكن بالصعاب التي تجاوزتها. ويذكر لحظة لافتة زادت من شعوره بالسعادة والنجاح بعد أن حقق مشروعه شهرة في بيع وتسويق الكافيار حين طرح الكافيار الفاخر على مائدة جمعت العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز والرئيس الأميركي باراك أوباما عام 2009. يُذكر بأن الكافيار يمثل بيض سمكة الحفش، وهي السمكة الوحيدة في العالم التي يستخرج منها الكافيار وتعيش في بحر قزوين حيث يعتبر المصدر الوحيد للكافيار الطبيعي، كما أن سمكة الحفش تعتبر من الكائنات المعمرة وقد صنفها البعض من فئة الديناصورات، حيث يصل عمرها إلى 100 عام ووزنها يتراوح بين 200 إلى 1500 كيلوغرام.