أخطاء تحول بين السعوديات والرشاقة

 أخصائية التغذية عائشة الكادي

أخصائية التغذية عائشة الكادي

  جدة – إسراء عماد تهتم كل فتاة سعودية بمظهرها ورشاقتها، لذا نجدها دوماً تلتزم اتباع الأنظمة الغذائية الى جانب إرتياد النوادي الصحية ومراكز التجميل والخضوع لجلسات شد الجلد للحصول على القوام الممشوق، إلّا أنها قد تقع في أخطاء لا تدركها قد تحول بينها وبين حلم الرشاقة. "هي" استطلعت رأي أخصائية التغذية وخبيرة التخسيس الموضعي ونحت القوام "عائشة الكادي"، لتخبرنا عن أبرز المشاكل التي تقع فيها الفتيات السعوديات وتحول بينهنّ وبين الرشاقة. تقول أخصائية التغذية "عائشة الكادي": إن 90% من مرتاداتها من السعوديات بهدف نحت القوام، لديهنّ إنعدام في الحركة وندرة في شرب الماء. انعدام في شرب الماء تبدأ الكادي حديثها قائلة : "بغض النظر عن فوائد الماء التي لا تنتهي، فإن جميع أجهزة التخسيس الموضعي لن تكون لها أي فعالية من دون شرب الكمية الواجبة من الماء، ومعظم السعوديات تتهاون في هذه المسألة ولا تشرب سوى نصف كوب ماء في اليوم"، وتؤكد الكادي "من لن تشرب ثمانية أكواب من الماء يومياً أثناء خضوعها لجلسات التنحيف لن نستفيد من الجلسة نهائياً، لأن أساس تلك الجلسات يعتمد على تصريف الخلايا الدهنية الأحادية عبر الجهاز اللمفاوي، وذلك لن يتم إلا بشرب الماء". الإنجراف وراء الأنظمة الغذائية من دون استشارة طبيب وتضيف " تتبع الكثير من السعوديات الأنظمة القاسية التي لا تناسب أجسامهنّ، مثل تلك التي تعتمد على نوع واحد من الطعام، ما يؤدي إلى فقدان الوزن السريع مع كمية كبيرة من السوائل، ما تلبث أن تعود تلك الكيلوغرامات بمجرد عودتها للنظام الغذائي الخاطئ". انعدام الحركة على المرأة السعودية أن تعي أن المجتمع السعودي بخلاف المجتمعات الأخرى تقل فيه فرص حرق السعرات الحرارية بسبب قلة الحركة بالنسبة للمرأة، لهذا وجب عليها أن تعرف كيف تحرق ما تتناوله من طعام مهما كان نوعه، وليكون ذلك نظام حياتها. نصف ساعة مشي في اليوم تكفي لذا إجعلي المشي لمدة نصف ساعة قاعدة أساسية في حياتك، ولا تزيدي عن النصف ساعة إلّا في الأيام التي تفسدين فيها نظامك الغذائي وتتناولين المزيد من السعرات، حينها تلك النصف ساعة الإضافية من المشي التي لم يعتدها جسمك كفيلة بحرق السعرات الزائدة. العصير الطبيعي الخالي من السكر لا يفسد النظام تعتقد الكثير من السعوديات أن العصير الطبيعي الخالي من السكر هو رفيقها عند البدء في النظام الغذائي وهذا خطأ شائع على حد قول الكادي التي أوضحت : "غير احتواء العصير على نسبة عالية من الفركتوز وإزدياد تركيز السكريات فيه بعد العصر عن نسبتها في الفاكهة الأساسية، فإن شربه يفاجئ المعدة التي لم تتنشط وتفرز الإنزيمات استعدادا لحرق تلك السعرات، فالمعدة تتهيأ بعملية المضغ والتي لا يتطلبها شرب العصير". الكريمات المنحفة "السهل الممتنع"  انتشر بين السعوديات هوس استخدام كريمات شد الجسم ظناً منهنّ أنها ستقضي على الدهون المتراكمة بسهولة، وفي ذلك تقول الكادي "تلك المستحضرات مساعدة وليست منحفة، وقد تكون فعالة للشد وتحسين مظهر الجلد، إلا أن درجة فعاليتها تختلف من شركة لأخرى بحسب تركيز المادة الحارقة في الكريم، فبعض الشركات تكون مستحضراتها المنحفة ما هي إلّا خدعة". المراهقات والترهلات وتختم الكادي حديثها "من المؤسف انتشار الترهلات في أجسام المراهقات السعوديات، وارتفاع نسبة الكولاجين لديهنّ، فيمتلئ جسمها بالترهلات وهي ما زالت في عمر السادسة عشر حتى لو كانت نحيفة، لأن أطفالنا لا يعشن طفولتهنّ في اللعب والحركة بل يقضين أوقاتهم على أجهزة الـ i-pad والـ psp".