أحمد رمزى: لا أفكر فى كتابة قصة حياتي

 أحمد رمزى

أحمد رمزى

صرح النجم الكبير أحمد رمزى "، أنه لا يفكر مطلقا فى كتابة قصة حياته، واصفا أيام شبابه بالشريط السينمائى الطويل الذى كلما شاهده مع خياله، تذكر بدء نجوميته منتصف خمسينيات القرن الماضى بسلسلة أفلامه الشهيرة "أيامنا الحلوة، ابن حميدو، تمر حنة، صراع فى النيل"، وعلاقاته بنجوم جيله وأجمل أيام حياته. ويشير النجم الكبير إلى أنه يفضّل الاحتفاظ بذكرياته التى عاصرها مع نجوم الزمن الجميل بداخله، قائلا: "مضت ليالى الفن والسهر والحب ولن تعود" وفي سؤال حول لو أن أحد الكتاب كتب قصة حياته ماذا سيكون شعوره, فأجاب: لو استعان كاتب السيناريو بي شخصيا فكأنما أنا الذي كتبت قصة حياتي وهذا ما أرفضه ولكن لو كتب سيناريو عن أحاسيسه هو فلا مانع بشرط ألا يحمل العمل إسم أحمد رمزي.