أب يطالب مستشفيين بتعويض قدره 10 ملايين درهم

تقدم أب في أبو ظبي بدعوى ضد ابنه ومستشفيين خاصين مطالبا بتعويض قدره 10 ملايين درهم وذلك بتهمة التسبب بإدمان ابنه "المؤثرات العقلية "، لكن محكمة أبو ظبي المدنية رفضتها. وذكرت تقارير صحفية أن الأب اتهم المستشفيين تسببا في إدمان ابنه، وطالب بإلزام المدعى عليهم بدفع مبلغ عشرة ملايين درهم بالتضامن له تعويضاً عن الأضرار التي أصابته شخصياً بسبب إدمان ابنه. لكن الحكمة قالت بسحب يونايتد برس إن رفض التعويض جاء بناء على عدم تقديم المدعي أي إثبات على تضرره. وكان الأب قال إن إدمان ولده للعقاقير المهدأة والذي جاء نتيجة إهمال وتقصير المستشفيين المدعى عليهما، أصابه بالحزن والأسى على ما ألم بحالة ولده الصحية، والتي ترتب عليها أيضاً اعتياد المدعى عليه ابن المدعي على التطاول على والده والتعدي عليه بالضرب والسب.