أبرز أخبار المشاهير لعام 2012

 توم كروز وكايتي هولمز

توم كروز وكايتي هولمز

  كان عام 2012 عامًا مليئًا بالأحداث المثيرة والأخبار الهامة في حياة مشاهير العالم، لكن هناك أحداثًا بعينها اعتبرتها وكالة الأنباء الأسبانية هي الأبرز، منها طلاق توم كروز وكايتي هولمز، حمل شاكيرا من جيرارد بيكيه، مولد طفلة بيونسيه وجاي زي، زواج الأمير ويليام أمير لوكسمبورج، انفصال جوني ديب عن فانيسا بارادايس، وأخيرًا انتهى العام بخبر حمل دوقة كامبريدج كيت ميدلتون زوجة الأمير ويليام. جاء خبر طلاق توم كروز وكايتي هولمز في يونيو بمثابة مفاجأة، فلم يتصور أحد أن تصل الأمور بينهما لذلك، خاصةً في وجود طفلتهما سوري البالغة من العمر ستة أعوام، وترددت شائعات إلى أن الخلافات المؤدية للطلاق قد تكون بسبب طائفة الساينتولوجي التي يتبعها كروز. وفي إطار أخبار الانفصال انفصل النجم الأمريكي جوني ديب وصديقته فانيسا باراديس في يونيو الماضي، بعد أن استمرت علاقتهما 14 عامًا منذ عام 1998، ولديهما ابنان هما ليلي روز (13 عامًا) وجاك (9 أعوام). كذلك انفصل في أكتوبر الماضي النجم راسل كرو عن زوجته دانييل سبنسر، بعد زواج دام تسعة أعوام كانت نتيجته طفلين هما تشارلز (9 أعوام) وتنيسون (6 أعوام). أما عن أنباء الحمل عام 2012، فقد احتل خبر حمل النجمة شاكيرا من صديقها الإسباني نجم دفاع فريق برشلونة لكرة القدم، جيرارد بيكيه، حيّزًا كبيرًا من اهتمام وسائل الإعلام، وذلك بعد أن أعلنت المغنية الكولومبية خبر حملها في سبتمبر الماضي، وأوضحت أنها قد تضع طفلها في شهر يناير المقبل. وكانت المغنية الأمريكية بيونسيه قد وضعت طفلتها الأولى يناير الماضي من مغني الراب جاي زي، وقد أسمتها إيفي بلو كارتر. كذلك فقد شهد 2012 إنجاب ولية عهد السويد الأميرة فيكتوريا طفلة، في فبرايرالماضي أطلقت عليها اسم إستيل. أما أخبار الزواج فقد تضمنت زواج ولي عهد لوكسمبورج الأمير جيوم من الدوقة البلجيكية ستيفاني دي لانوي في أكتوبر الماضي، وخطبة الأميرة مادلين، ابنة الملك كارل السادس عشر جوستاف ملك السويد، على المصرفي الأمريكي كريس أونيل، على أن يتم زواجهما في يوليو 2013. واختتم عام 2012 أحداثه بخبر حمل دوقة كامبريدج كيت ميدلتون، الذي أثار ضجة إعلامية كبيرة، خاصةً بعد أن نُقلت كيت إلى مستشفى الملك إدوارد السابع لتُعالج من الغثيان الصباحي المصاحب للحمل. واحتل الخبر الصدارة كذلك بسبب الدعابة القاسية التي قام بها مذيعان أستراليان من محطة إذاعية، حين زعما في اتصالٍ هاتفي بممرضة كيت أنهما الملكة إليزابيث وابنها تشارلز، فصرّحت لهما الممرضة بكافة المعلومات الخاصة بحالة كيت، ثم انتحرت شنقًا بعدها مباشرةً. وكانت الممرضة قد تركت خلفها رسالة انتحار، فيما رجح أهلها أنها قد انتحرت بسبب تسريبها لأسرار حالة دوقة كامبريدج الصحية، حيث يعد ذلك عارًا في عقيدتها الهندية. تُرى ماذا يحمل العام 2013 لمشاهير هوليوود؟ وهل تنجب كيت صبيًّا أم صبية تسميها على اسم الأميرة الراحلة ديانا؟