آشلي جود تفكر بمبادلة هوليوود بالكونغرس

 آشلي جود

آشلي جود

لم تستبعد الممثلة الأمريكية آشلي جود خوض انتخابات مجلس الشيوخ الأمريكي عن ولاية كنتاكي عام 2014، وقالت إنها تشعر "بالتكريم" لمجرد ذكرها كمرشحة محتملة. وكانت بطلة فيلم "خطر مضاعف" واحدة من عدد من المشاهير حضروا المؤتمر العام للحزب الديمقراطي في نورث كارولينا في سبتمبر الماضي كما ألقت كلمة باعتبارها مندوبة عن ولاية تينيسي، بعد أن اعترفت قبلا بأنها تفكر في "مبادلة هوليوود بواشنطن" بعد أن تلقت دعما هائلا من أعضاء بارزين بالحزب . وقالت جود في بيان نقلته وكالة الأنباء الألمانية: "افعل الكثير في الولايات المتحدة مع الحزب الديمقراطي في المقاطعة وعلى المستوى الوطني وربما يكون ذلك أفضل شيء بالنسبة لي، ولكن سأستمع إلى ما يقوله الناس وسأقرر ما إذا كان علي الاستمرار في هذا الفضاء الذي أنا فيه حاليا أم ينبغي علي أن انتقل إلى واشنطن؟ لا أعلم". يشار إلى أن جود تعيش حاليا في ولاية تينيسي، ويتوجب عليها نقل محل إقامتها إلى ولاية كنتاكي حتى تتمكن من منافسة السيناتور الجمهوري ميتش ماكونيل زعيم الجمهوريين بمجلس الشيوخ عندما يسعى لإعادة انتخابه في عام 2014. وطرح اسم جود كمرشحة محتملة لمجلس الشيوخ من قبل جون يارموث العضو الديمقرطي عن ولاية كنتاكي بمجلس النواب الامريكي، وأكد يارموث إن جود يمكن أن تكون منافسا خطيرا للمرشح الجمهوري بل ويمكن أن تنهي مسيرته في مجلس الشيوخ.